الخميس فبراير 29, 2024

وفاة موسى عليه السلام

 

روى البخاري وغيره عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “أرسل ملك الموت إلى موسى عليه السلام فلما حاءه صكّه – أي ضربه على عينه- فرجع إلى ربه عز وجل، فقال: أرسلتني إلى عبد لا يريد الموت، قال: ارجع إليه فقل له يضع يده على متن ثور فله بما غطت يده بكل شعرة سنة، قال: أي رب ثم ماذا؟ قال: ثم الموت، قال: فالآن، قال: فسأل الله عز وجل أن يدنيه من الأرض المقدسة رمية بحجر” وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “فلو كنت ثمَّ – أي هناك- لأريتكم قبره إلى جانب الطريق عند الكثيب الأحمر”.

 

تنبيه: ما حصل من موسى لما ضرب عزرائيل حصل منه وهو لا يعلم أنه ملك، بل ظنه صائلاً – أي إنسانًا مهاجمًا- فلا لوم عليه.

 

وروى الإمام أحمد عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “لما أسري بي مررت بموسى وهو قائم يصلي في قبره عند الكثيب الأحمر”.

 

قيل: وكان عمر موسى عليه السلام عند وفاته مائة وعشرين سنة، والله أعلم، ونُبئ بعده يوشع بن نون من ذرية إبراهيم عليهم السلام.