الأربعاء فبراير 8, 2023
              • الألباني ينفي وجود تراجم موجودة في كتب الرجال:

              يقول الألباني ما نصّه([1]): «ويحيـى بن مالك هذا قد أغفله كلّ من صنّف في رجال الستة فيما علمنا، فليس هو في «التهذيب» ولا في «التقريب» ولا في «التذهيب»، نعم ترجمه ابن أبي حاتم فقال: يحيـى بن مالك أبو أيوب الأزدي العتكي البصري المراغي».اهـ.

              الرَّدُّ:

              بل ترجمته موجودة في «التهذيب»([2])، و«التقريب»([3])، و«التذهيب» اختصار «تهذيب الكمال» للمِزّي الذي ترجم ليحيـى بن مالك أيضًا([4])، ترجموه في الكُنى فقالوا: «أبو أيوب المراغي الأزدي العتكي البصري اسمه يحيـى، ويقال: حبيب بن مالك»؛ وهذه الترجمة هي عين الترجمة التي نقلها الألباني عن ابن أبي حاتم، ومن شاء فليراجع هذه المصادر التي نفى هذا الرجل وجود الترجمة فيها، لكونه لا يحسن استعمال الكتب، لا سيما وقد مضى عليه عشرات السنين في البحث والتنقيب والتحقيق كما يزعم، بينما المبتدئ في طلب العلم يعرف استخراج هذه الترجمة من هذه المصادر. وهذا الألباني يحاول أن يضع نفسه في مرتبة الحفاظ والمحدثين، ولكن هيهات هيهات.

              [1])) الألباني، الكتاب المسمّى سلسلة الأحاديث الصحيحة (1/638، رقم 365).

              [2])) ابن حجر العسقلاني، تهذيب التهذيب (12/19).

              [3])) ابن حجر العسقلاني، تقريب التهذيب (ص718).

              [4])) المزي، تهذيب الكمال (33/60).