فصل الأخلاق الإسلامية للصف الابتدائي الخامس

فصل الأخلاق الإسلامية للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ الأَوَّلُ الإِخْلاصُ فِى الْعِبَادَةِ وَالرِّيَاءُ وَالْعُجْبُ الإِخْلاصُ فِى الْعِبَادَةِ مِنْ أَعْمَالِ الْقُلُوبِ الْوَاجِبَةِ -وَهُوَ مِنَ الأَخْلاقِ الْحَسَنَةِ. وَمَعْنَى الإِخْلاصِ فِى الْعِبَادَةِ: إِخْلاصُ الْعَمَلِ بِالطَّاعَةِ للـهِ تَعَالَى وَحْدَهُ أَىْ أَنْ لا يَقْصِدَ بِعَمَلِ الطَّاعَةِ مَحْمَدَةَ النَّاسِ وَالنَّظَرَ إِلَيْهِ بِعَيْنِ الاِحْتِرَامِ وَالتَّعْظِيمِ، وَقَدْ جَعَلَ اللـهُ تَعَالَى الإِخْلاصَ شَرْطًا لِقَبُولِ الأَعْمَالِ الصَّالِحَةِ. قَالَ اللـهُ تَعَالَى: ﴿فَمَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحًا وَلا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا﴾ .سُورَةَ الْكَهْف/110 وَالْمُخْلِصُ هُوَ الَّذِي يَقُومُ بِأَعْمَالِ الطَّاعَةِ مِنْ صَلاةٍ وَصِيَامٍ وَحَجٍّ...

2\2 فصل العبادات للصف الابتدائي الخامس

2\2 فصل العبادات للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ الثَّالِثَ عَشَرَ الصِّيَامُ فَرَضَ اللـهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَلَى الْمُكَلَّفِينَ صِيَامَ رَمَضَانَ، قَالَ تَعَالَى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ﴾ .سُورَةَ الْبَقَرَة/183 أَيْ فُرِضَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ، وَكَانَ فَرْضُهُ فِي شَعْبَانَ فِى السَّنَةِ الثَّانِيَةِ مِنَ الْهِجْرَةِ. وَصِيَامُ شَهْرِ رَمَضَانَ فَرِيضَةٌ عَظِيمَةٌ وَأَمْرٌ مِنْ أَهَمِّ أُمُورِ الإِسْلامِ، وَالْمُسْلِمُونَ يَسْتَبْشِرُونَ بِقُدُومِهِ، فَهُوَ شَهْرُ الْخَيْراتِ وَالطَّاعَاتِ وَالْبرَكَاتِ، وَهُوَ أَفْضَلُ شُهُورِ السَّنَةِ، وَفِيهِ أَفْضَلُ اللَّيَالِى وَهِىَ لَيْلَةُ الْقَدْرِ. وَالصِّيَامُ هُوَ الإِمْسَاكُ عَنِ الْمُفَطِّرَاتِ أَثْنَاءَ النَّهَارِ مَعَ النِّيَّةِ فِى اللَّيْلِ. وَهُوَ فَرْضٌ...

1\2 فصل العبادات للصف الابتدائي الخامس

1\2 فصل العبادات للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ الأَوَّلُ حُكْمُ الشَّرْعِ الْمُتَعَلِّقِ بِأَفْعَالِ الْمُكَلَّفِينَ الْحُكْمُ الشَّرْعِيُّ يَنْقَسِمُ إِلَى سَبْعَةِ أَقْسَامٍ: الْوَاجِبُ وَالْمَنْدُوبُ وَالْحَرَامُ وَالْمَكْرُوهُ وَالْمُبَاحُ وَالصَّحِيحُ وَالْبَاطِلُ. (1) الْوَاجِبُ: وَيُسَمَى الْفَرْضَ، وَهُوَ مَا يُثَابُ فَاعِلُهُ وَيُعَاقَبُ تَارِكُهُ، وَيَنْقَسِمُ إِلَى قِسْمَيْنِ: فَرْضُ عَيْنٍ وَفَرْضُ كِفَايَةٍ. • فَرْضُ الْعَيْنِ: هُوَ الْوَاجِبُ عَلَى كُلِّ مُكَلَّفٍ أَنْ يَتَعَلَّمَهُ أَوْ أَنَّ يَتَعَلَّمَهُ وَيَفْعَلَهُ كَمَعْرِفَةِ اللـهِ وَرَسُولِهِ وَأَدَاءِ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسِ وَصَوْمِ رَمَضَانَ. • فَرْضُ الْكِفَايَةِ: هُوَ مَا إِذَا قَامَ بِهِ الْبَعْضُ سَقَطَ بِفِعْلِهُمُ الْفَرْضُ عَنِ الآخَرِينَ كَصَلاةِ الْجَمَاعَةِ، وَحِفْظِ...

3\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس

3\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ الثَّالِثَ عَشَرَ أَبْوَابُ الْكُفْرِ وَأَنْوَاعُ الْكَافِرِينَ قَالَ اللـهُ تَعَالَى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللـهِ ثُمَّ مَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَنْ يَغْفِرَ اللـهُ لَهُمْ﴾ .سُورَةَ مُحَمَّد/34. الْكُفْرُ نَقِيضُ الإِيْمَانِ كَمَا أَنَّ الْظَلامَ نَقِيضُ النُّورِ، وَهُوَ ثَلاثَةُ أَبْوَابٍ التَّشْبِيهُ وَالتَّكْذِيبُ وَالتَّعْطِيلُ. (1) كُفْرُ التَّشْبِيهِ: أَيْ تَّشْبِيهُ اللـهِ بِخَلْقِهِ، كَالَّذِى يَصِفُ اللـهَ بِأَنَهُ جَالِسٌ أَوْ أَنَّ لَهُ شَكْلاً وَهَيْئَةً أَوْ يَصِفُهُ بِأَنَّ لَهُ مَكَانًا أَوْ جِهَةً. (2) كُفْرُ التَّكْذِيبِ: أَيْ تَّكْذِيبُ مَا وَرَدَ فِى الْقُرْءَانِ الْكَرِيْمِ أَوْ مَا جَاءَ بِهِ الرَّسُولُ صَلَّى اللـهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى وَجْهٍ ثَابِتٍ...

2\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس

2\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ التَّاسِعُ الإِيْمَانُ بِمَا جَاءَ عَنْ النَّبِىِّ صَلَّى اللـهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (1) (عَذَابُ الْقَبْرِ وَنَعِيمُهُ، وَسُؤَالُ الْمَلَكَيْنِ مُنْكَرٍ وَنَكِيرٍ) قَالَ اللـهُ تَعَالَى: ﴿وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْىٌ يُوْحَى﴾ .سُورَةَ النَّجْمِ أَرْسَلَ اللـهُ تَعَالَى سَيِّدَنَا مُحَمَّدَ بْنَ عَبْدِ اللـهِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ بِدِينِ الْحَقِّ، وَأَمَرَهُ بِتَبْلِيغِهِ إِلَى النَّاسِ فَأَدَّى الأَمَانَةَ، وَبَلَّغَ الرِّسَالَةَ بِكُلِّ صِدْقٍ وَشَجَاعَةٍ. وَكُلُّ شَىءٍ أَخْبَرَ بِهِ النَّبِىُّ صَلَّى اللـهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هُوَ حَقٌّ وَصِدْقٌ، سَوَاءٌ كَانَ مِنْ أمُورِ الْحَلالِ وَالْحَرَامِ، أَوْ قَصَصِ الأَنْبِيَاءِ أَوِ الأمُورِ الَّتِي تَحْدُثُ فِى الْمُسْتَقبَلِ فِى الدُّنْيَا...

1\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس

1\3 فصل العقائد للصف الابتدائي الخامس الدَّرْسُ الأَوَّلُ الْعَقِيـدَةُ الْحَقَّـةُ قَالَ اللـهُ تَعَالَى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا اتَّقُوا اللـهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنْتُمْ مُّسْلِمُونَ﴾ .سُورَةَ ءَالِ عِمْرَان/102. الدِّينُ الإِسْلامِىُّ: الدِّينُ الإِسْلامِىُّ هُوَ الدِّينُ الْحَقُّ الَّذِى تُؤَيِّدُهُ الْعُقُولُ السَّلِيمَةُ، الْمُنَاسِبُ لِكُلِّ زَمَانٍ، وَهُوَ دِينُ جَمِيعِ الأَنْبِيَاءِ مِنْ أَوَّلِهِمْ ءَادَمَ إِلَى ءَاخِرِهِمْ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللـهُ عَلَيْهِمْ أَجْمَعِينَ وَسَلَّمَ، الَّذِينَ أَرْسَلَهُمُ اللـهُ لِهِدَايَةِ النَّاسِ إِلَى الْخَيْرِ وَالصَّلاحِ، وَإِرْشَادِهِمْ إِلَى تَقْوَى اللـهِ تَعَالَى وَالتَّمَسُّكِ بِهَذَا الدِّينِ إِلَى ءَاخِرِ الْعُمُرِ. التَّقْوَى: تَقْوَى اللـهِ تَكُونُ بِأَدَاءِ مَا افْتَرَضَ...