الْمَقْصِدُ الأَسْنَى فِي شَرْحِ أَسْمَاءِ اللـهُ الْحُسْنَى

الْمَقْصِدُ الأَسْنَى فِي شَرْحِ أَسْمَاءِ اللـهُ الْحُسْنَى بِسْمِ اللـهِ الرَّحْمٰن الرَّحِيم الْمُقَدِّمَةُ الْحَمْدُ للـهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وَصَلَّى اللـهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَءَالِهِ وَصَحْبِهِ الطَّاهِرِينَ وَسَلَّمَ وَبَعْدُ: فَقَدْ قَالَ اللـهُ تَعَالَى: ﴿لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَىءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ﴾ [سُورَةَ الشُّورَى/11]، وَقَالَ تَعَالَى: ﴿وَللـهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا﴾ [سُورَةَ الأَعْرَاف/180]، وَقَالَ: ﴿قُلِ ادْعُوا اللـهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمٰنَ أَيًّا مَّا تَدْعُوا فَلَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى﴾ [سُورَةَ الإِسْرَاء/110]، وَرَوَى الْبُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ عَنْ رَسُولِ اللـهِ صَلَّى اللـهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: »إِنَّ للـهِ تَعَالَى تِسْعَةً وَتِسْعِينَ اسْمًا مِائَةً إِلاَّ وَاحِدًا مَنْ أَحْصَاهَا...